تعرفي على فوائد الفلفل الحار ، وما دوره في الحفاظ على صحتك ووزنك

استعمل الفلفل الأحمر كغذاء ودواء معاً في المناطق الاستوائية في أميركا الجنوبية والوسطى وأفريقيا على مدى أكثر من 7000 سنة. الفلفل الأحمر الذي تربطه قرابة بالفلفل الجرسي اللطيف النكهة والفلفل الحار الاهب، لا صلة بينه وبين الفلفل الأسود. في الواقع، كان المستكشفون الاسبان هم من أخطأوا في تسمية الفلفل الأحمر “فلفل”، وبدأوا تسويقه حول العالم.

من الحقائق الرائعة عن الفلفل الحار:

تعرف الكبسيكوم أيضاً، وهي المادة التي لا لون لها والمولدة للحماوة في الفلفل الأحمر، باسم capsaicin. ولشدة الدهشة، نشرت في السنوات الأخيرة حوالي 1300 دراسة حول الكبسيكوم في المجلات الطبية.
● بسبب نكهته الحارة الملهبة، يكتسب الفلفل الأحمر اسمه بالانكليزية من الكلمة اليونانية التي تعني “لسع”.
● الأشخاص الذين تصيبهم نوبة من التعرق بعد تناول الفلفل الأحمر، يختبرون “التعرق الذوقي”.
● إن وضع رشة من الفلفل الأحمر في قفازيكم، تبقي أيديكم دافئة في صباح بارد.

ولقد كشفت الدراسات ان مركب capsaicin الموجود في الفلفل الحرّاق يدفع الخلايا السرطانية في البروستات لأن “تنتحر”. وفي احدى الدراسات، تم القضاء على 80% من الخلايا السرطانية في البروستات لدى الفئران لدى تعرّضها لمركب capsaicin . اضافة الى ذلك، فقد بيّن الباحثون أن الأورام السرطانية في بروستات الفئران قد انكمشت الى خمس حجمها مقارنة أورام بروستات الفئران التي لم تتلقى هذا المركب.

 

12453

يساعد فى تخفيف الوزن :
أظهرت دراسات عديدة أن مركب capsaicin من شأنه زيادة سرعة حرق الدهون بمعدّل 30% وحرق المزيد من السعرات الحرارية وتحفيز الشعور بالشبع لعدة ساعات من استهلاكه. ومن الجدير بالذكر أن استهلاك الكافيين الموجود في القهوة أو الشاي بعد الفلفل الحار يزيد من فعالية مركب capsaicin .

  يساهم فى علاج اضطرابات الجهاز الهضمى :
تشير الدراسات الى ان مركب capsaicin قد يساعد في القضاء على بكتيريا المعدة H. Pyloriالتي تتسبب بالحموضة والحرقة والتي ترفع من احتمالات الاصابة بالقرحة وسرطان المعدة.

ومن جانب آخر، بيّنت الدراسات ان استهلاك الفلفل الحار لايؤدي الى أية أضرار ببطانة المعدة أو بالامعاء، بل انه يحميهما من الالتهابات الجرثومية.

يلعب دور فى الوقاية وعلاج السكرى :
أكد الباحثون في كندا ان حقن الفئران بمركب capsaicin تسبب بالشفاء من مرض السكري من النوع الأول (المعتمد على الانسولين). لم تجرى أية تجارب بعد على الانسان في هذا المجال، وما زالت محاولات دراسة الآليات مستمرة. غير ان هناك دراسة استرالية كشفت أن استهلاك الفلفل الحار تسبب بانخفاض في مستويات الانسولين والسكر التي تعقب الوجبات مقارنة مع الحالات التي لم يتم استهلاك الفلفل الحار فيها.
ويعتقد الباحثون أن مركب capsaicin يحسن من حساسية الجسم للأنسولين، مما يحسن من توازن السكر ويخفض من احتمالات الاصابة بالسكري.

  يخفض خطر الاصابة بأمراض الاوعية الدموية :
بيّنت الدراسات ان مركب capsaicin قد يخفّض من مستوى الكوليسترول ومركب الدهنيات الثلاثية في الدم وكذلك من تجمّع الصفائح. اضافة الى ذلك، تشير الدراسات ان المجتمعات التي تستهلك الفلفل الحار بكثرة تنخفض لديها معدلات الوفيات بأمراض القلب والشرايين مقارنة مع المجتمعات التي قلّما تستهلكها.

  يخفض أعراض الصداع النصفى :
قد يساعد مركب capsaicin في علاج الصداع النصفى لأنه يكبح المركب العصبي الذي يدعى P المسؤول عن الشعور بالألم. ومن جانب آخر، أبحاث أخرى تدرس دور مركب capsaicin كمخدر فعّال للاسنان.

يقلل من احتقان الجيوب الانفية :
يحث مركب capsaicin على افرازات الجيوب الأنفية، مما يقلل من الشعور بالاحتقان، كما ويمتلك خصائص مضادة للبكتيريا من شأنها محاربة التهابات الجيوب الانفية .

شارك الموضوع

الموضوعات المشابهة

أضف رد

بواسطة : ووردبريس · تصميم : ثيم جنكي | تعريب قوالب ووردبريس